الرؤية

تعد المشاريع الأقتصادية الصغيرة والمتوسطة من مقومات التنمية الاقتصادية والاجتماعية من خلال تشكيلها النسبة الأكبر من إجمالي عدد المشروعات ومن خلال توفيرها لفرص عمل جديدة للباحثين عن العمل إضافة لدورها التنموي الفعّال بتكاملها مع المنشئات الكبيرة في تحقيق الأنشطة الاقتصادية.

في مجتمعنا العربي في البلاد نجد أن هذا  القطاع ما زال بعيدا عن تحقيق المساهمة المتوقعة منه كقطاع اقتصادي فعَال وعنصر محفز لدفع عجلة التنمية نتيجة  لصعوبات وعراقيل عدة تؤدي الى تخفيض فاعليّة دوره ، وفي بعض الأحيان الى فشله. أهم العقبات التي تواجه المصالح الصغيرة والمتوسطة في وسطنا بأنها تنشأ دون دراسة, تفتقر لأسس التخطيط, تغيب عنها أسس التنظيم للعمل, تفتقر للرقابة والمتابعة وتقييم الاداء بالاضافة الى مشاكل في التمويل والتسويق.

 أقيم “ماطي الناصرة والبلدات العربية في الجليل”  بمبادرة وزارة الصناعة التجارة والتشغيل (משרד התמ”ת), سلطة المصالح الصغيرة والمتوسطة في اسرائيل (הרשות לעסקים קטנים ובינוניים בישראל), وزارة  تطوير الجليل والنقب (המשרד לפיתוח הגליל והנגב), وبمساندة رجال أعمال وممثلي جمهور من الوسط العربي, بهدف دعم وتطوير هذا لقطاع الهام وتعزيز الاقتصاد المحلي والمساعدة على خلق فرص وأماكن عمل جديدة.

 لقد قام الطاقم المهني في “ماطي الناصرة والبلدات العربية في الجليل”  بتطوير سلة خدمات كاملة وشاملة لتوفير المساندة المهنية والميدانية الفعالة لانجاح المصالح الأقتصادية و ضمان استمراريّتها.

  • هدفنا ان نساعد المبادر بأقامة مصلحته, وصاحب المصلحة القائمة بتطوير وتوسيع نشاطاته الأقتصادية.
  • رمهمّتنا ان نقدّم للمبادر الأستشارة الأقتصادية الناجعة وان نجنّد من اجله مصادر تمويل بشروط سهلة التي من شأنها دفع عجلة تطوير مصلحته.
  • نرافق المبادر بشكل شخصي الى طريق النجاح من خلال ايجاد الحلول البديلة النابعة من خبرتنا وتجربتنا في ماطي.
  • نؤكّد على ملائمة خدماتنا للمبادر طبقا لحاجاته ورغباته المختلفة
  • نشاطاتنا في ماطي ترتكز على المهنيّة, الصدق, مبادرة وجديد, ومشاركة فعّالة

لذا تهيب بكم ادارة “ماطي الناصرة والبلدات العربية في الجليل” ان تكونوا جزءا فاعلا بهذا المركز, بخدماته ونشاطاته وأن يكون هذا “الماطي” عنوانا لكم ولمصلحتكم ونحن على كافّة الأستعداد للتعاون معكم والتشاور في شتّى المسائل الأقتصادية.